أهالي عدن يمارسون طقوس العيد رغم الظروف الاقتصادية القاسية

تحديث : أهالي عدن يمارسون طقوس العيد رغم الظروف الاقتصادية القاسية

: نشر بتاريخ – 2021-07-20 22:37:38


بالرغم من الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها أهالي العاصمة عدن الا أن هذا لم يمنعهم من ممارس طقوس العيد التي يؤدنها .وتمتلئ الأسواق بالكثير مما يقدمون على شراء حاجيات العيد خاصة تلك التي يتم تقديمها للزوار خلال ايام العيد والتي يتم تحضيرها عادة في المطبخ العدني.الفرحة من نوع مختلف في عدن اعتادت الناس على شراء الملابس للأطفال ومكسرات وحلويات في كل عيد لكن مع تدهور الوضع وانخفاض أسعار العملة وأصبحت فرحة العيد شبة ناقصة.وارتبطت عدن كغيرها من مدن العالم بعادات وتقاليد وطقوس تؤدى كل عيد منها ما هو متعلق بأكلات وطبخات متجددة عند الأهالي وما يتعلق اجتماعيا بالموروث والثقافي والتكافل الأسري الذي ارتبط بالمدنية الجنوبية.
.
قراءة الموضوع أهالي عدن يمارسون طقوس العيد رغم الظروف الاقتصادية القاسية

كما ورد من مصدر الخبر