tv4ar

انقسام جبل A68 الجليدى بعد انفصاله عن القارة القطبية الجنوبية

(اليوم السابع) – انقسام جبل A68 الجليدى بعد انفصاله عن القارة القطبية الجنوبية

تعرض الجبل الجليدي الأطلسي A68 الذي انفصل عن القارة القطبية الجنوبية في عام 2017، لانقسام كبير آخر، حيث ظهر جبل جليدي أصغر جديد، يسمى A68g، يبلغ طوله 33 ميلاً وعرضه 11.5 ميلاً، من الجزء الأكبر المتبقي من الجبل الجليدى في جنوب المحيط الأطلسي.
 
ووفقًا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، تم ملاحظة الانقسام الجديد وتشكيل A68g لأول مرة من جانب هيئة المسح البريطانية للقارة القطبية الجنوبية (BAS) وأكدها المركز الوطني الأمريكي للجليد (USNIC)، باستخدام صور من القمر الصناعي للتصوير بالرادار الأوروبي Sentinel-1A.
 
تشكل الجبل الجليدى الأصلي A68 فى يوليو 2017، عندما تسبب صدع ضخم في الجرف الجليدي لارسن سي في أنتاركتيكا في انفصال تريليون طن من الجبل الجليدي، ثالث أكبر جبل جليدي على الإطلاق، عن القارة الجنوبية الجليدية.
 
كانت مساحة A68 تبلغ 5800 كيلومتر مربع (2240 ميل مربع)، مما يجعلها بحجم ولاية ديلاوير، أو أكثر من ثلاثة أضعاف ونصف المساحة التي تغطيها لندن.
 
ولكن منذ ذلك الحين، انقسم الجبل بشكل مطرد إلى أجزاء أصغر، والتي يتم نقلها شمالًا بواسطة التيارات في اتجاه جورجيا الجنوبية، وهي جزيرة تقع في جنوب المحيط الأطلسي.
 
يتتبع العلماء الأجزاء الأكبر من الجبل الجليدى باستمرار، لمعرفة ما إذا كانت تصطدم بالجزيرة غير المأهولة إلى حد كبير، وتؤثر على الحياة البرية.
 
وتُشتق أسماء الجبال الجليدية من ربع الدائرة في القطب الجنوبي حيث شوهدت في الأصل، جنبًا إلى جنب مع رقم تسلسلي، وفي هذه الحالة سمى الجبل A68، ويمكن إعطاء هذه الجبال الجليدية المنقسمة تسلسل ذات أحرف، فإن الجزء الحالي المنقسم من الجبل الجليدى تم تسميته A68g، حيث إنه الجزء السابع من جبل الجليد A68 الأصلي.

 

قراءة الموضوع انقسام جبل A68 الجليدى بعد انفصاله عن القارة القطبية الجنوبية كما ورد من
مصدر الخبر

Exit mobile version