tv4ar

تقرير: استخدام مركبة ذكية لمراقبة المرور فى دبى

(اليوم السابع) – تقرير: استخدام مركبة ذكية لمراقبة المرور فى دبى

تؤدي طموحات المدن الذكية إلى ظهور حلول قائمة على التكنولوجيا الذكية في جميع أنحاء الإمارات، وقد اختارت دبي مسارًا لدمج الذكاء الاصطناعي في البنية التحتية للنقل العام في تنقلات مستقبلية، وفقا لموقع mashable. 
 
وتقوم سلطات النقل البري في المدينة بتحويل الطرق بسرعة من خلال مركز تحكم ذكي لاكتشاف الحوادث والتنبؤ بالاختناقات المرورية، وكان قد تم نشر أنظمة ذكية يمكنها رسم مسارات مثالية للحافلات العام الماضي.
 
ولوحظ هذا الدفع على مستوى العالم، حيث تم اختيار دبي أيضًا لاستضافة مؤتمر عالمي حول النقل الذكي في عام 2024. 
 
وفي الوقت الحالي، تعمل هيئة الطرق والمواصلات لتبسيط حركة المرور على الطرق من خلال مراقبة أماكن وقوف السيارات بمساعدة مركبة مسلحة بـ 24 كامير تعمل كعيون للذكاء الاصطناعي.
 
ويمكن للمركبة القيادة حول مواقف السيارات العامة بسرعة 80 كم في الساعة، ومسح لوحات الأرقام للتحقق من تذاكر وقوف السيارات والقبض على المخالفين بدقة تصل إلى 99%.
 
وتأتي السيارة كأداة رئيسية للإدارة الفعالة لـ 190.000 موقف سيارات مدفوع الأجر في المدينة الضخمة المزدحمة والتي تضم 550.000 مكان.
 
وتعتبر السيارة ذات التقنية الثقيلة شريكًا مثاليًا لمفتشي المرور الذين لن يضطروا إلى فحص كل مركبة في مواقف السيارات، أثناء القيادة في نفس الوقت.
 
وهذه الخطوة هي من بين العديد من الخطوات الأخرى التي اتخذتها هيئة الطرق والمواصلات، بما في ذلك الأجهزة الذكية في سيارات الأجرة في دبي التي تكتشف وتصحح أخطاء السائق عبر تقنية التعلم الآلي، كما أصبحت المدينة بلا أوراق أيضًا بقرار إصدار تذاكر إلكترونية لمواقف السيارات.
 
ووفقا للتقرير تمضي دبي أيضًا لتقديم وسائل النقل العام بدون سائق كجزء من رؤيتها لتصبح مدينة ذكية. وضعت هيئة الطرق والمواصلات خططها لعام 2031 ، وقد حددت هدفًا لإكمال 140 مشروعًا حيث سيتم نشر الذكاء الاصطناعي لتعزيز العمليات والخدمات.
 
 

 

قراءة الموضوع تقرير: استخدام مركبة ذكية لمراقبة المرور فى دبى كما ورد من
مصدر الخبر

Exit mobile version