رقص وموسيقي حية بلندن في احتفال بانتهاء أشد قيود كورونا صرامة. #العبدلي_نيوز

رقص وموسيقي حية بلندن في احتفال بانتهاء أشد قيود كورونا صرامة. #العبدلي_نيوز : نشر بتاريخ – 2021-07-20 15:56:42

توافد محتفلون في العاصمة البريطانية لندن على أول حفل موسيقي حي دون قيود لمكافحة كوفيد-19 منذ بدء الجائحة العام الماضي، ورقصوا خلال الليل واستمتعوا بالتفاعل مع بعضهم البعض مع رفع إنجلترا لأغلب القيود منتصف الليل.

وتواجه بريطانيا، التي شهدت واحدا من أعلى معدلات الوفاة بكورونا في العالم، موجة تفش جديدة لكن رئيس الوزراء بوريس جونسون قرر رفع أغلب القيود في إنجلترا فيما وصفه البعض بأنه “يوم الحرية”.

وتساور خبراء الأوبئة الشكوك في حكمة قرار رفع القيود الآن لكن الكثير من الشبان البريطانيين ضاقوا ذرعا بعد أكثر من عام ونصف العام من إجراءات العزل العام والإغلاقات ويشتاقون لحضور الحفلات.

وقالت جورجيا بايك (31 عاما) في (أوفال سبيس) التي أقيم بها الحفل في هاكني شرق لندن “أريد أن أرقص وأسمع الموسيقى وهي تعزف أمامي وأريد الشعور بأجواء حضور حفل موسيقي وسط الناس”.

لكن وسط مرح الاحتفال، كانت هناك مخاوف واضحة أيضا من موجة التفشي الجديدة مع تسجيل أكثر من 50 ألف إصابة جديدة يوميا في أنحاء بريطانيا.

وقال جراي كارتميل (26 عاما) خارج حفل (00.01) الذي أقيم بمجرد رفع القيود وعودة إقامة الحفلات الموسيقية الحية “أشعر بحماسة بالغة.. لكنها ممزوجة بإحساس بهلاك وشيك”.

وداخل الملهى وسط الاحتفال رقص الحضور خلال الليل وتبادلوا العناق ولم يستخدم الكمامات سوى القليل منهم.

والمجتمع البريطاني منقسم فيما يبدو بشأن القيود، فيريد البعض استمرار القواعد الصارمة لأنهم يخشون أن يستمر الفيروس في الفتك بالناس، لكن البعض الآخر يستاء من أشد القيود صرامة في وقت السلم في بريطانيا

قراءة الموضوع رقص وموسيقي حية بلندن في احتفال بانتهاء أشد قيود كورونا صرامة. #العبدلي_نيوز كما ورد من مصدر الخبر